مشاهير وشخصيات

ما هو الفيلم القصير الذي فاز بالسعفة الذهبية

ما هو الفيلم القصير الذي فاز بالسعفة الذهبية حيث يعتبر الفلم من أهم الأفلام التي تم عرضها من خلال المهرجان، فمن أجل الحصول علي تفاصيل الفلم، والسبب في الحصول علي الجائزة، وهي جائزة تحفيزية للمشرفين علي الفلم تكريما لما تم أنجازه من خلال الأدواء والطاقة المشرف والأفكار التي يحلها الفلم، فالمزيد عن هذا الفلم وتفاصل وأسم هذا الفلم في المقال التالي حول قصة فيلم ستاشر الحاصل على جائزة السعفة الذهبية.

الفيلم القصير الحائز على السعفة الذهبية

فاز فيلم مصري قصير بجائزة النخلة الذهبية من مهرجان كان لعام 2020 ، بعد أن أعلنت إدارة المهرجان إلغاء جميع المسابقات والجوائز الخاصة بالأفلام الروائية وقصرها على الأفلام القصيرة فقط ، بسبب ظروف انتشار كورونا. وباء عالميًا وفي ظل حرص مجلس المهرجان على اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية ، فاز فيلم مصري قصير بجائزة النخلة الذهبية للأفلام القصيرة لعام 2020 بعد دخوله المنافسة بين أحد عشر فيلمًا قصيرًا من جنسيات مختلفة.

الفيلم القصير الذي فاز بالسعفة الذهبية؟

الفيلم المصري القصير الذي حمل الاسم:

  • ستاتشر: أخشى أن أنسى شكل وجهك.

فيلم من إخراج سامح سعيد حاصل على جائزة السعفة الذهبية من مهرجان كان السينمائي الدولي بعد أن استطاع أن يتفوق على منافسيه من الأفلام ذات التصنيف نفسه ، وهو إنجاز كبير للسينما المصرية ، حيث يعتبر هذا الفيلم هو الأفضل. أول فيلم مصري ينال هذه الجائزة من مهرجان كان ، وقالت نقابة المهن التمثيلية في مصر عبرت عن فخرها بهذه الجائزة ، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.[1]

إقرأ أيضا:كم عمر مي عز الدين

معلومات عن فيلم “ستاشر” الذي فاز بالسعفة الذهبية

قام المخرج المصري سامح سعيد بكتابة وإخراج هذا الفيلم القصير ، وهو من إنتاج المنتج المصري محمد تيمور ، الذي أعرب عن سعادته بقوله إن الفيلم لم يكن متوقعا أن يفوز بهذه الجائزة العالمية في منافسة مع أحد عشر فيلما قصيرا من جنسيات مختلفة مثل مثل فرنسا وبريطانيا وبلجيكا وغيرها ، ومن الجدير بالذكر أن هذا الفيلم حصل على منحة إنتاج من مصر وقطر وبلجيكا وفرنسا ، كما حصل هذا الفيلم على جائزة أفضل فيلم روائي في مهرجان موسكو السينمائي الدولي الثاني والأربعين. .

قصة فيلم ستاشر الحاصل على جائزة السعفة الذهبية

يحكي الفيلم قصة شاب يبلغ من العمر ستة عشر عامًا في بداية حياته يحاول العودة إلى حبيبته بعد انفصال دام 82 يومًا. تبلغ مدة هذه الأحداث 15 دقيقة ، حيث يعد من الأفلام القصيرة ، وقد تم تصويره في فترتين مختلفتين في أحد الأحياء الشعبية في مصر.

إقرأ أيضا:هل الناشطة سلمى الشهاب سنية ام شيعية

تعرفنا سويا علي قصة فيلم ستاشر الحاصل على جائزة السعفة الذهبية، وشاهدنا أهم المعلومات حول فلم ستاشر الذي تمكن من الحصول علي السعفة الذهبية أفضل جائزة للأفلام والتي نقدمها لكم علي أفضل طريقة من خلال المقال السابق حول قصة الفلم.

السابق
المجموعة التي يطلق عليها الهالوجينات هي المجموعة
التالي
الاستثناء هو إخراج الاسم الواقع قبل أداة الاستثناء عن حكم ما بعدها.

اترك تعليقاً